موقع سبيس باور

موقع سبيس باور
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالأعضاءالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» يمديكم ترجعون ..؟
السبت ديسمبر 08, 2018 6:31 pm من طرف محبوب سبيس باور

» حملة تنشيط المنتدى/سجل حضورك الرسمي
السبت ديسمبر 08, 2018 5:54 pm من طرف محبوب سبيس باور

» خمسه جنيه. روعه
السبت سبتمبر 29, 2018 7:37 pm من طرف elamersaicko

»  شيقرب لك هالاسم ؟
السبت سبتمبر 15, 2018 3:24 pm من طرف elamersaicko

» مناسبه احببت مشاركتها مع منتدي احبه
السبت سبتمبر 15, 2018 2:14 am من طرف elamersaicko

» عيد سعيد
السبت سبتمبر 15, 2018 2:06 am من طرف elamersaicko

» المتر والعروسه
الجمعة سبتمبر 07, 2018 4:13 pm من طرف elamersaicko

» لما لا تقتل نفسك
الإثنين أغسطس 27, 2018 11:22 pm من طرف elamersaicko

» وصايا
الجمعة أغسطس 10, 2018 1:54 am من طرف elamersaicko

»  سجّلوا حضورك بالاستغفار
الجمعة يوليو 27, 2018 12:33 am من طرف elamersaicko

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
اماني الانمي - 17352
 
يوسف ماحا - 14672
 
ساسوكي أوتشيها - 10093
 
marwaa - 8825
 
areej - 8635
 
عاشقة ترين هارتنت - 8090
 
●Kurapica● - 7850
 
هيتاكي كاكاشي - 7144
 
♥ احبك بصمت ♥ - 6294
 
كاترين - 6097
 

شاطر | 
 

 فما ظنك برب العالمين؟؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مسلمة وافتخر
عنِوآن آلتميزُ
عنِوآن آلتميزُ
avatar

المساهمـــات : 1032
عُمرڪ ! : 21
الأعجـابــات : 18
sms : الله مع الجميع
أوسمتكك ! :


جنسڪ ! : انثى
العمل/الترفيه : طالبة

مُساهمةموضوع: فما ظنك برب العالمين؟؟   الخميس يوليو 30, 2015 6:45 pm

فما ظنك برب العالمين؟؟








قال الله تعالى في الحديث القدسي "أنا عند ظن عبدي بي فليظن بي ما شاء" [color=#707070]م (4316)] ..
أي: إن كان ظن عبدي أن أغفر له فسأغفر له، وإن ظن أني سأقبل توبته فسأقبل توبته، وإن ظن عبدي أن أجيب دعوته أجبت دعوته .. فلترجو وتأمل في عفوه سبحانه وإياك أن ييأسك الشيطان من رحمة الله .. فهذا سوء الظن بالله .. 

تذكر دائمًا أن لك ربًا كريمًا جوادًا .. رحيمًا بعباده .. ونحن وإن كنا نذّم أنفسنا ولا نحسن الظن بها، 
ولكن لنا رب برّ رحيم يغفر الذنوب ويعفو عن كثير 


فما ظنك برب العالمين؟؟




وسوء الظن بالله يتمثل فى:

1) اليـأس والـقـنـوت .. أن تيأس من رحمة الله وتظن إنه لن يغفر لك .. يقول الله عز وجل في الحديث القدسي "يا ابن آدم، لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك ولا أبالي" [رواه الترمذي وحسنه الألباني] ..

2) اعتقاد أن الله لن يثيب المحسن ويُعاقب العاصى .. فربك عادل لايمكن أن يساوي بين مُحسن طائع وبين مسيء عاصي، قال تعالى {أَمْ حَسِبَ الَّذِينَ اجْتَرَحُوا السَّيِّئَاتِ أَنْ نَجْعَلَهُمْ كَالَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ سَوَاءً مَحْيَاهُمْ وَمَمَاتُهُمْ سَاءَ مَا يَحْكُمُونَ} [الجاثية: 21] ..
3) اعتقاد أن الله لا يقبل تضرع من دعاه .. فالله يقبل دعاء كل أحد ولكن القبول على مراتب؛ إما أن يعجل بالإجابة أو يكفّر عنه بها سيئات أو يدخرها له ليوم القيامة .. و عندما يرى العبد الهدية يوم القيامة يتمنى لو أن كل دعائه لم يُعجل إجابته فى الدنيا .. {وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ} [البقرة: 186].
4) إن تظن أن الله لن ينصر دينه وأولياؤه وأن أعداء الإسلام سيظلون يتسلطون علينا طوال العمر وأن المسلمين لن يروا العزّ والتمكين أبدًا .. ولكن ظننا بالله أن يرحمنا فالله أرحم بنا من أمهاتنا وأبائنا.
وعن أبي هريرة قال، قال رسول الله "لو يعلم المؤمن ما عند الله من العقوبة ما طمع بجنته أحد ولو يعلم الكافر ما عند الله من الرحمة ما قنط من جنته أحد" [متفق عليه] .. أي إنه إذا علم المؤمن العقاب الذي عند الله فلن يطمع أن يدخل الجنة بل سيكون أقصى طمعه فى البعد عن النار، ولكن رحمته سبقت غضبه سبحانه حتى إن الكافر لو علِم رحمة الله ما يأس من أن ينال جنته.





لماذا نُحسن الظن بالله تعالى؟ 
1) حُسن الظن بالله واجب .. عن جابر قال سمعت رسول الله قبل موته بثلاثة أيام يقول "لا يموتن أحدكم إلا وهو يحسن الظن بالله" [رواه مسلم]
2) نحسن الظن بالله حتى نتعبده بأسماءه وصفاته الجميلة .. قال تعالى {وَلِلَّهِ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا وَذَرُوا الَّذِينَ يُلْحِدُونَ فِي أَسْمَائِهِ سَيُجْزَوْنَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ} [الأعراف: 180] وأغلب الأسماء هي صفات جمال، مثل: العفو والجود والكرم وغيرها من صفات الجمال .. فجانب الرجاء أعظم من جانب الخوف، لذا يجب أن نُحسن الظن بالله .. قال "إن عبدا أصاب ذنبا فقال رب أذنبت فاغفره، فقال ربه: أعلم عبدي أن له ربا يغفر الذنب ويأخذ به غفرت لعبدي ثم مكث ما شاء الله ثم أصاب ذنبا فقال ربي أذنبت آخر فاغفر لي، قال: أعلم عبدي أن له ربا يغفر الذنب ويأخذ به غفرت لعبدي، ثم أصاب ذنبا فقال رب أذنبت آخر فاغفر لي، قال: أعلم عبدي أن له ربا يغفر الذنب ويأخذ به قد غفرت لعبدي فليعمل ما شاء" [color=#707070]م (2103)]
3) لأننا موقنون بصدق وعد الله .. يقول الله عز وجل {وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَهُمْ مَغْفِرَةٌ وَأَجْرٌ عَظِيمٌ} [المائدة:9] ... ولأننا موقنون أن الله سيُمكننا فى الأرض فقد قال الله تعالى {وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آَمَنُوا مِنْكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُمْ فِي الْأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُمْ مِنْ بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْنًا يَعْبُدُونَنِي لَا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئًا وَمَنْ كَفَرَ بَعْدَ ذَلِكَ فَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ} [النور:55]
4) لكى ندخل جنة الرضا .. فالقلوب مليئة برواسب من الذنوب والتربية الخاطئة، التي تقطع ما بينك وبين الله .. ولا يوجد لها ترياق سوى حُسن الظن بالله .. أن تُحبه وتُحب قربه وتتعرف عليه برحمته وكرمه وفضله، فتدخل جنة الرضا .. قال رسول الله "ذاق طعم الإيمان من رضي بالله ربا وبالإسلام دينا وبمحمد رسولا"[رواه مسلم] ..
ولكن هناك فرق بين حسن الظن والغرور، فلو أحسنوا الظن لأحسنوا العمل ..قال تعالى {.. فَمَنْ كَانَ يَرْجُو لِقَاءَ رَبِّهِ فَلْيَعْمَلْ عَمَلًا صَالِحًا وَلَا يُشْرِكْ بِعِبَادَةِ رَبِّهِ أَحَدًا} [الكهف: 110] .. بعكس المغرور وهو الذى يقع في المعاصي ولا يفعل الطاعات ويقول سيغفر الله لي ويتوب عليَّ.
وإن أحسنت الظن بالله ستصير أكثر ثقةً فيه وإنه لن يُضيعك وستتوكل عليه وحده ولن تسأل غيره .. واعلم أن كل المشاكل التي تواجهك على الطريق إنما هي إبتلاء من الله سبحانه وتعالى، لكي يُطهر قلبك وليعلم صدق توبتك ومدى صبرك .. قال تعالى {أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آَمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ (2) وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْكَاذِبِينَ (3)} [العنكبوت] .. ومع كل بلاء عليك بهذا الدواء، حُسن الظن بالله،،
ومن أحسن الظن بالله، كان دائم الخوف من البُعد عنه سبحانه وتعالى ..
فاللهم لا تحرمنا من لذة قربك ولا تحرمنا منك ومن طاعتك ومن حلاوة الايمان،،



 


  • تزكية النفس للشيخ هانى حلمى





الكلم الطيب









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الزهرة الحمراء
وشِمْ مُخلد !
وشِمْ مُخلد !
avatar

المساهمـــات : 3039
عُمرڪ ! : 17
الأعجـابــات : 12
أوسمتكك ! :


جنسڪ ! : انثى
العمل/الترفيه : كره الذكور وانا احب ازعاجهم ههه

مُساهمةموضوع: رد: فما ظنك برب العالمين؟؟   الثلاثاء أغسطس 04, 2015 11:28 am

\~ السلام عليكم ورحمة الله تعالى وع صحبه اجمعين ~
~ شكرا ع المشاركة الرائعة و المفيدة كتير روعة هي الاحاديث ~
~ 3:  وشكرا لكي ع هذا المجهود المفيد و القيم و الرائع ~
~ تحاتي صفوشة الامورة 3: 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
hinata my dream 2
عضو نشط
avatar

المساهمـــات : 176
الأعجـابــات : 10
أوسمتكك ! :
جنسڪ ! : انثى

مُساهمةموضوع: رد: فما ظنك برب العالمين؟؟   الثلاثاء أغسطس 04, 2015 11:35 am

السلام عليكم 
و الله هذي االمشاركة ايقظت الكثير 
من سباة عميق 
ههههههههههههه
و كمان كلام كتييير كتير حلو 
تسلمي حبيبتي 
و شكرا لك 
لن ننسى مواضيك المميزة 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
فما ظنك برب العالمين؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع سبيس باور :: القسم الاسلامي :: خُطوَة إلى الجنّه ♡-
انتقل الى: